التخطي إلى المحتوى

دبي ، الإمارات العربية المتحدة (سي إن إن) – أطلقت حكومة أبوظبي صندوقاً بقيمة 5 مليارات درهم (1.36 مليار دولار) لتشجيع الشركات العاملة في القطاع الخاص على إدراج أسهمها في بورصة دبي. حركة تدل على تسارع حركة العطاءات الأولية في دول الخليج.

ويسعى الصندوق إلى استثمار ما بين 5 و 10 شركات قطاع خاص واعدة سنويًا ، “مما يساهم في تعزيز مكانة الريادة في سوق أبوظبي للأوراق المالية” ، بحسب بيان صادر عن مكتب أبوظبي الإعلامي.

تنفذ دول الخليج الغنية بالنفط إصلاحات هيكلية في اقتصاداتها بهدف تنويع مصادر الدخل لتقليل الاعتماد على النفط بما يتماشى مع الاتجاه العالمي. للانتقال إلى الطاقة أقل ضررا على البيئة.

وقال محمد علي ياسين ، الرئيس التنفيذي للاستراتيجيات وعملاء شركة الظبي كابيتال ، “إن جذب هذه الشركات ومساعدتها في القائمة يمنحها المصداقية ، حيث ستصبح الحكومة مساهماً فيها من خلال الصندوق ، مما سيشجع الآخرين على الاستثمار فيها”.

ارتفعت أسعار النفط العالمية مؤخرًا عن مستوياتها المنخفضة العام الماضي بسبب جائحة التاج.

وقال المحلل المالي ناصر السعيدي لشبكة CNN إن تحسين أسعار النفط عامل رئيسي في زيادة العطاءات الأولية ، لكن أهم سبب له هو الخصخصة وميل دول الخليج لتقليل الاعتماد على الوقود الأحفوري.

هناك نقطتان مهمتان تشجعان على العروض الأولية ، وهما الخصخصة ، وهذا هو الوقت المناسب لذلك ، فدول الخليج لديها سيولة وتهدف إلى طرح شركات مربحة في قطاعات لم تكن متاحة من قبل للمستثمرين ، وهو ما يفسر إطلاق شركتي أكوا باور وأدنوك للحفر “.

وأضاف أن النقطة الأكثر أهمية هي الحاجة إلى التخفيف من المخاطر المرتبطة بأن يصبح الوقود الأحفوري أصلًا غير قابل للاستغلال في المستقبل.

“آمل أن تتسارع هذه الوتيرة وأن تنفتح أسواق الأسهم الخليجية أكثر ، بما في ذلك السعودية والكويت ، حيث أن تنويع الأسهم يجذب قاعدة أكبر من المستثمرين”.

في إطار طرح أسهمها للجمهور ، حددت شركة Fertiglobe Fertilizer ، وهي شركة تابعة لأدنوك و OCI ، يوم الأربعاء سعر السهم بين 2.45 و 2.65 درهم ، مما منح الشركة قيمة سوقية تتراوح بين 20.2 و 22 مليار درهم.

أدرجت شركة أكوا باور السعودية أسهمها في البورصة السعودية في أكبر طرح عام أولي (IPO) بعد إدراج شركة النفط السعودية العملاقة أرامكو في عام 2019.

كما أدرجت أدنوك للحفر أسهمها في سوق أبوظبي للأوراق المالية في وقت سابق من هذا الشهر.

.

قد يهمك أيضاً :-

  1. ميسون صقر توقع كتابها "ثروات المقهى .. عين على مصر"
  2. ما أسباب تدهور الليرة التركية وإقالة أردوغان من 3 مسؤولين بالبنك المركزي؟
  3. فيلم هولندي
  4. ما هي الأسباب الرئيسية لأزمة الطاقة العالمية؟ .. خبير أمريكي يجيب
  5. الجونة .. الراحل سمير غانم أقوى الحاضر ومحمد رمضان يرد بباقة من الورد!
  6. على الرغم من جهود أوبك بلس للحفاظ على استقرار السوق ، يتوقع بوتين أن تصل أسعار النفط إلى 100 دولار
  7. تتقلب أسعار النفط تحسبا لبيانات أمريكية ومخاوف من التضخم

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *