التخطي إلى المحتوى
رواية همس المالك الرابع # برؤى .. في موسوعة القصص و الروايات كل الفصول …

همس المالك 4

بهدوء بالخارج .. أخرج خارج حياتي .. كرهتك ، لا أريد أن أعرفك مرة أخرى .. لقد وجدت الشخص الذي أكمل معه حياتي ..

كان مغطى بالنضارة ، نائما على عينيه وهو يقول هذه الكلمات !!

نزلت دموعي مني بقمعه ولما سمعت كلماته الجارحة ..

– ماذا ترى يا مالك. على الرغم من أنني لم أقصد ما حدث ، إلا أنني اعتقدت أنك ستقبل ما فعلته وأنني سأعيق وصولك كما لا ترى في الروايات .. لكن للأسف جاء ذلك خطأ .. لم أكن أعلم أن تنساني بسرعة. .

شهقت وقلت بصوت أجش – سأخرج من حياتك.

وجدته مع شال نضارة من عينيه والسماعة في يده أيضا .. واضح أنه لم يسمع ما قلته!.

وصلى بذهول وشجار – أي هذه بعوضة بحد ذاتها ، أهلي في المستشفى !! هاها ، أنت تعمل هكذا. ألم التل يذهب إلى جنازته.

ويكمل الحزن المصطنع – هل تراه؟ هل يراها عملاؤك ؟! اعطني حقنة ونخاف من الحقن ..! ما هذا؟؟ هل من الممكن أن تعطيني لأنني لا أريد أن أرى دموعك ..

كنت أقف ضالاً أسمع كلامه وكنا واعين ..

_ صاحب؟ لا تمانع مني ؟؟

بكيت وركضت لأحتضنه وجلست أبكي ..

أخذني في حضنه بقوسه وجلس علي.

_ ظننت أنك مستاء مني وأنك لا تريد أن تعرفني مرة أخرى! لا أفهم شيئاً من هذا ولا حتى في ماذا؟ أتمنى أن يكون ما قلته لمن. ؟؟

اضحك – قل أنك سمعت ما قلته لخطيبتي السابقة ، لا تقلق علي ، لا يمكنني تركك ، أنت ملاك.

بكيت بفرح _ ونحن ايضا ..

مصدومة !! أنت قلت نعم!

مع كسوف _ عندي لازم امشي انا متأخر .. الف سلام عليك ..

خرجت أركض في الخارج وقلبي بيدق.

……………….

عادت الايام ونحن وصاحبها طيبون وهناك قصة حب تبدأ بيننا ..

اعتدت على وجوده ، وشعرت أن حياتي كانت ظلمة ، وكان وجهه ونوره لي .. ♡

………………..

كنت جالسًا بيني وأتذكر .. وجدت أبًا يناديني ..

_ تعال الهمس ..

-نعم أبي

_ مالك يود الخطوبة أن تبقى يوم الخميس المقبل ما رأيك؟

– لكن يا أبي ، دراستي ، أنا مستعجل لأي ..

_ ابنتي تريد البقاء محتاج لشيء بينكما ان شاء الله يكون خاتم .. لكن الجواز لاحقا ..

-Yebaba يتفق الجميع.

دخلت وسطى خجلا لأنني سعيدة .. لكني كنت أخشى أن يؤدي ارتباطي به إلى إلهائي عن الدراسة ..

……………………………………………

تعال الخميس بسرعة ..

جاءت ريم معي هذا الصباح.

كان مع أصدقائه جاهزين تقريبًا.

فوجئت أنه لم يتحدث معي في يوم الخطوبة ، رغم أنه كل يوم يثير اشمئزازي ، ولكن معمل اليوم. قلت: ربما أنا مشغول بالتحضيرات للخطوبة ولست فارغا ..

………………..

في الليل..

كل شيء كان جاهزا. ارتديت فستانًا لبنانيًا كان لامعًا ورقيقًا ، وكان رائعًا ، وقمت بفرد شعري ووضعت عليه تاجًا أبيض كان لامعًا ، وكان تحفة فنية ، ووضعت مكياجًا بسيطًا ..

انتظرت عند الكوافير نصف ساعة وشعرت بالملل بسبب هذا التأخير ..

_ استعد يا عروسة وجه العريس ..

تحدثت ريم عن فرحتها وكانت تبكي – أخيرًا جاء اليوم الذي كنت فيه أجمل عروس ، بارك الله فيك بألف مبروك ..

عانقتني وسقطت دموعي من الفرح ، “ريم هي حرفيًا أجمل صديق مخلص في حياتي.

دخل مالك وكان عندي ظهر ودموع ..

لفني بهدوء .. وهو مضحك ..

بكيت وعانقته .. عانقني ثم خرج ومسح دموعي وامسك بيدي وخرجنا ..

كنت سعيدا جدا ، فرحتي لا توصف.

ركبنا العربية.

…………………………………………………

وصلنا إلى القاعة بعد ساعة من الرقص باللغة العربية ، وبالطبع كان حفل الزفاف الذي خلفنا يعمل والفرحة كانت أموالي.

نزلت ودخلنا الصالة.

في المرة الأولى التي دخلت فيها القاعة وجدت أنها فارغة ولم يكن هناك أحد.

لقد اندهشت وذهلت ..

وفجأة وجدت نور القاعة اختفى والمكان بقي كحل ..

#واصلت..

# بقلم رؤى ..

# صاح المالك همس ..

استمرار الرواية قريبا

قد يهمك أيضاً :-

  1. أوبك: مؤتمر تغير المناخ يستثني إلى حد كبير صناعة النفط والغاز
  2. رواية ملكة الأسد الخامسة والثلاثون لفاطمة حسن في موسوعة القصص ...
  3. نص ليلي الجزء الرابع بقلم سولير نصار في موسوعة القصص والروايات في جميع الفصول ...
  4. نص ليلي الجزء الثالث بقلم سولير نصار في موسوعة القصص والروايات ، جميع المواسم ...
  5. عبير صبري وزوجها يخطفان الأنظار على مواقع التواصل الاجتماعي بـ "قبلة"
  6. رواية مخمرة في الأسرة الحديثة ألبارت 14 # كتبها رحمة محمد في موسوعة القصص والروايات ...
  7. رواية مخمرة في الأسرة الحديثة ج 13 بقلم رحمة محمد في موسوعة القصص والروايات ...

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *