التخطي إلى المحتوى
العملات الرقمية تعاني من سوء تفاهم … في الكويت!

المطيري: 8000 مشروع معروض للاستثمار
– العوهلي: يفضل دخول السوق عند التصحيح
– المعلم: لا يتم تخزين البيانات في بلد معين ، ولكن في السحابة

قال خبير الأمن السيبراني ناصر المطيري ، إن هناك سوء فهم في سوق العملات الرقمية المحلي ، مشيرا إلى أن مصطلح العملات يعتبر غير صحيح ، لأنها في الأصل مشاريع صدرت لحل مشكلة معينة.

وأشار إلى أن عملة البيتكوين معدة للتحوط مثل الذهب الذي تكمن قيمته في الأمن ، كاشفاً أن السوق يضم أكثر من 8000 مشروع متاح للاستثمار ، وأشار إلى أن الذهب يعاني من عدة مشاكل مثل التخزين والنقل والأمن ، و أن العملاء يبحثون عن الأمان والسهولة في الأصول التي يمكن تحويلها إلى “نقود” عند الحاجة ، وقد أدى ذلك إلى ظهور ظاهرة “البيتكوين”.

وأوضح أن عدد “بيتكوين” يقترب من 21 مليون وحدة ، بينما يشمل الذهب 500 مليون وحدة ، كاشفاً أنه في كل فترة يتم اكتشاف كميات إضافية تؤثر على قيمة المعدن الأصفر ، على عكس “بيتكوين” التي تبلغ قيمتها. تم إصلاحها. – توقع المطيري زيادة قيمة “البيتكوين”. في الفترة المقبلة بسبب محدودية عدد الوحدات فيه ، وصعوبة استغلاله ، حيث ستكون حركته مماثلة للذهب في المستقبل عندما يزداد استخدامه عالميًا.

وأشار المطيري إلى أن الاستثمار في سوق العملات الرقمية يحمل مخاطر ، وأنه من الأفضل للمستثمر دراسة المشروع الذي سيدخل فيه ومعرفة ماهيته والتأكد من أنه استثمار مستقبلي. أن السوق يعتبر حالياً ناشئاً ، وأن دخول الجميع إليه يعتبر أمراً سلبياً ، الأمر الذي يؤدي إلى حركة تصحيح كبير ، لتظل أقوى المشاريع التي تزيد من أمان الاستثمار.

العرض والطلب

من جهته ، استعرض محلل الأسواق المالية عبدالله العوهلي مبدأ العرض والطلب وتأثيرهما على الأسعار في كافة مناحي الحياة ، مؤكدا أن كل شيء يقيّم حسب العرض والطلب ، وهو ما يشكل قيمته الحقيقية. .

ولفت إلى أن هناك سوء فهم بأن تحركات العملة بناء على التحليل الفني ، وهذا غير صحيح ، خاصة وأن التحليل الفني هو دراسة العرض والطلب والأسعار خلال فترة التداول ، والشراء القوي ، والدعم ، والبيع والمقاومة ، مشيرا إلى أن التحليل الفني التحليل لا يحرك العملة ، لكن العرض والطلب هما المحرك.

وأوضح العوهلي الفرق بين سلوك المستثمر والمضارب من حيث بناء المراكز وجني الأرباح ، مشيرا إلى أنه من الأفضل للمستثمر في سوق الصرف الأجنبي الدخول بعد التصحيح وتنخفض الأسعار بمعدلات 50. إلى 60 في المائة ، مما يشير إلى أن معدل المخاطرة في سوق الصرف الأجنبي مرتفع.

وأضاف أن عملة البيتكوين أثرت على السوق ، حيث سيطرت على 40٪ من السوق الذي يبلغ حجمه الإجمالي نحو 2.4 تريليون دولار ، وأوضح أن تحقيق الأرباح يتطلب عملية مراقبة طويلة المدى.

قانون المرحلة

وفي سياق متصل ، قال المستثمر في العملات الرقمية ، محمد الأستاذ ، إن مشكلة سوق العملات الرقمية الأساسية في جميع دول العالم هي القانون ، وهو أمر معقد للغاية ، لأن السوق مرتبط بـ و الجانب التكنولوجي وبعض الأبعاد السياسية ، مبيناً أن القانون الذي ينظم هذا السوق لا يمكن إصداره مرة واحدة ، ولكن على عدة مراحل ، خاصة فيما يتعلق بالتكنولوجيا الحديثة التي يصعب تنظيمها بقوانين صدرت منذ سنوات عديدة.

وأضاف البروفيسور أن قطاعات سوق العملات الرقمية منظمة حسب الأنشطة التي يرتبط معظمها بالتكنولوجيا وتحديداً “Blockchain” وهي التقنية التي تعتمد عليها العملات الرقمية وتتكون من 7 طبقات وجميع البيانات. يتم تسجيله في نموذج محفوظ لا يمكن تعديله.

وأشار إلى أن المشكلة تكمن في أن السوق لم يتم تنظيمه قانونيا بعد ، موضحا أن هذا لا يعني أنه لا يمكن الاستفادة منه ، مقارنة بفترة سوق المناخ والقرار الاستثماري الحالي.

وذكر أن عدد المنصات كبير ومنها منها موثوقة ، وأخرى تعتبر عملية احتيال واحتيال بطريقة تكنولوجية ، لافتا إلى أن هناك نحو 5 منصات موثوقة في العالم ، في حين أن هناك منصات نشاطها مرتبطة بقوانين بعض الدول التي تعمل فيها ولا تعمل في دول أخرى.

وأوضح أن “blockchain” هي تقنية عالية الأمان ، وفي إحدى الدراسات وصفت بأنها “تقنية تتبع” ، لأنها ثورة رقمية تحدث تغييرات في جميع جوانب الحياة.

وقال البروفيسور إن نجاح خدمة أوبر يرجع إلى تقنية blockchain وقدرتها على حمل كمية كبيرة من البيانات وسرعة نقلها ، مشيدًا بفرص العمل الهائلة التي توفرها حول العالم.

وأضاف أن وباء كورونا أثر على جميع مناحي الحياة ، وأنه كان من الضروري النظر إلى القطاعات الأكثر استفادة من الإغلاقات ، لذلك يبدو أن التكنولوجيا شهدت معدلات نمو عالية ، حيث أثر الوباء بشكل إيجابي على العملات الرقمية ، مشيرا إلى أن تستند العملات الرقمية على فلسفة مكافحة التضخم ، مؤكدا أن المجتمع الكويتي من أذكى المجتمعات في مجال الاستثمار.

العريان: التعدين في الكويت جريمة إصدار العملة

وقال المحامي علي العريان ، إنه لا يوجد حتى الآن قانون ينظم العملات الافتراضية ، ولا توجد جهة رقابية مختصة للرقابة عليها ، موضحا أن الاختصاص العام لوزارة التجارة والصناعة ، لأنها تجارية. ووسع قرار هيئة أسواق المال الصادر في أبريل الماضي سيطرتها على مجموعة واسعة من المشتقات المالية والخيارات.

وتحدث العريات عن مسيرة “هيئة الأسواق” بمنصات التداول وأسعار المشتقات والأوراق المالية والخيارات ، وأشار إلى أنه في مرحلة مبكرة كانت هناك آراء متباينة حول سلطة السوق. سلطة مراقبة النشاط من المنصات ، حيث تفاجأ الجميع بإحالة العديد من الشركات إلى النيابة بتهمة مزاولة نشاط بدون ترخيص أ ، وأنه من بين الإحالات ، قالت الهيئة أن المطلوب لهذه الأنشطة هو ترخيص غير مسجل. سمسار البورصة.

واشار الى ان الهيئة اشتملت في ابريل الماضي على نشاط النقد الاجنبي والعملات والمشتقات في اطار رقابتها البعيدة عن نطاق اختصاصها الذي يمنحه القانون.

وحول تشكيل تجارة العملات الرقمية كجريمة قال العريان ان نقابة المحامين شهدت مؤتمرا مع مسؤول مكتب المدعي العام جرى خلاله نقاش طرحت فيه فكرة ان التعدين يشكل جريمة لاصدار العملة خاصة حيث أن الإصدار امتياز مقصور على الدولة التي يمثلها البنك المركزي ، مما يدل على أن من يصدر العملة يعاقب مع العقوبة المنصوص عليها في قانون العقوبات لتزييف العملة ، مما فتح باب الجدل حول اعتبار العملات الرقمية عملات بالمعنى المقبول. استمرارا لرأيي بأن النص الوارد في قانون (المركزي) لا يساهم في تجريم التعدين.

ولفت إلى أن مسألة أخرى أثيرت حول حقيقة أن مجرد تداول العملات الافتراضية هو عملية غسيل أموال ، وهو أمر غير صحيح حيث لا بد من وجود أركان جريمة غسيل الأموال.

وتابع: فيما يتعلق بمزاولة نشاط بدون ترخيص في حالة التداول بالعملات الرقمية من خلال المنصات ، وهنا تم بالفعل إحالة العديد من الشركات إلى مكتب المدعي العام لسوق المال ومحكمة سوق المال بدائرة المخالفات المفوضة ، حيث قضت المحكمة بإدانة بعض الشركات لمزاولة نشاط بدون ترخيص ، وهنا تحتاج إلى ترخيص وسيط ورقي.

وأشار إلى أنه حتى الآن لم تصدر أحكام بشأن العملات الافتراضية ، ولكن صدرت بخصوص ممارسة النشاط دون ترخيص في بعض الشركات ، مستعرضًا بعض الشروط التي تميز شركات المنصة في التحكيم التي تحدد مكان الخلاف والتي يمكن اعتبارها صعوبات أو عقبات للمستثمر ، خاصة وأن هذه الشركات قد لا يكون لها وجود في الكويت ، حيث يتم إنشاء العديد من المنصات في دول مختارة بعناية حيث يكاد يكون الإشراف غير موجود وبين الفقراء والضعفاء. القوانين ، والعديد منها مصنف على أنه عالي الخطورة.

قد يهمك أيضاً :-

  1. هنا .. >> الآن تردد قناة أون تايم سبورت 2021 لمتابعة مباراة الأهلي والزمالك اليوم ...
  2. نص النبض للجزء الأول والثاني من تأليف ريم محمد في موسوعة القصص والروايات كلها ...
  3. تردد قناة Angel على النايل سات 2022
  4. تردد قناة الشريعة على النايل سات 2022
  5. تردد قناة الشبكة العربية على النايل سات 2022
  6. رواية # الابداع_الذئاب_الجزء_السادس_للسلطان زماني في موسوعة القصص و الروايات ...
  7. تردد القنوات المفتوحة التي تبث مباراة تونس وموريتانيا اليوم مجانا ضمن بطولة كأس العرب ...

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *